هرم الاحتياجات والثورة

الجوع محرك والمرض كمان محرك بس لازم يكون في وعي شبعان وضمير إنساني سليم بيقودوا الدافع ده ! وعشان كده فكرة المراهنة على تدهور الوضع فكرة في منتهي اليأس والاستسلام .. التغيير في السلوك بدايته تجربة مشاعر الحب , تذوق مشاعر تقدير ذات, اختبار قدرة الابتكار والتفكير خارج المألوف .. بدايته تغذية الروح و النفس والشبع بقيمة الفرد ككيان قائم بذاته قادر علي التأثير .. بدايته التعامل مع الاحتياج الإنساني بشكل أعمق من مجرد هرم تسلسلي ..

3 أسباب يخلوك ترفض ترتبط بـ “خدامة”

فأوعي تدور على “خدامة” أو حتى تجبر اللي انتا بتحبها تتنازل على كرامتها وأحلامها .. أوعى تهددها بحبك ليها أو حتى ترهبها بأي مدخل ديني أو اجتماعي عشان تبقي خدامة ليك ولعيالك! أوعى توصلها انها تخسر نفسها عشان قناعاتك المشوهة وأفكارك المريضة!

بين الكبت والقهر

فالكبت عملية لا إرادية يعني أنا غصب عني عقلي نسي حادثة معينة, أما القمع أنا بإرادتي دفعت عقلي أنه ينسي حادثة معينة .. بس هل فكرة النسيان سواء عن قمع أو كبت هي فكرة نهائية؟؟؟

بين الحرائر والإماء (1)

بمناسبة شهر مارس وهو اكتر شهر بنحتفل فيه بالست وبنتكلم فيه عن أهميتها وانجازاتها، فبنحتفل بيوم المرأة العالمي ف يوم 8 مارس ويم المرأة المصرية ف 16 مارس وطبعا عيد الأم 21 مارس، هنتكلم عن قضايا هي بشكل من الأشكال بتتعلق بالست المصرية، وإن كان ، زي موضوعنا النهاردة.

معضلة المثالي السينجل

انتِ تدركين جيداً مثلما أدرك تمامًا .. بأنني لست برجل مثالي .. أنا ابعد الرجال عن المثالية .. لكني لست بأسوأهم .. حتى وإن أصررتِ على أني كذلك .. أدرك بأنكِ ترين بي وحشًا مسعورًا يفترس النساء ليرميهين بعد افتراسهن .. من دون أي إحساس بالذنب .. لكنني لست كذلك يا جمان .. لست إلا رجلاً .. رجلاً بكل ما في الرجال .. من مساوئ ومن مزايا .. رجلاً تملأه العيوب .. مثلما يتحلى بالكثير من المحاسن .. التي لا أعرف لماذا لا تبصرينها .. لا ببصركِ ولا حتى ببصيرتكِ