الحب و الفهم

في اعتقاد شائع ان حاجة الأنسان النفسية الوحيدة , هي انه يكون محبوب … و كأنه لو خلاص ” أتحب ” أغلب مشاكله النفسية او العاطفية حتحل … بالرغم إن في شخصيات حوالينا او ساعات أحنا بنكون محاطين بطاقة حب كبيرة و برضة حاسين ان في حاجة ناقصة …بس ليه !؟!

فيجاوب العبقري George Orwell في روايته 1984 و يقول : ” Perhaps one did not want to be loved so much as to be understood. ” فالشخص ربما يكون مش محتاج يتحب قد ما محتاج يتفهم !! ,, فالفهم هو اللي بيحول الحب من علاقة أحادية مكونة من طرف عامل بيمنح أهتمام و رعاية , لعلاقة تفاعلية مشتركة مكونة من طرفين بيبمتزجوا عقليا و نفسيا ببعض ..

فايه فايدة حب أنتا غير مفهوم فيه ؟! حب أضعف من انه يبني جسور فكرية بينك و بين اللي بتحبه ؟! .. حب مش واعي بكل دواخلك و صراعاتك النفسية ؟!! .. فاللي بيحب حد بجد مينفعش يوقف عند فكره حبه و يسكت , أنما لازم يبذل مجهود أكبر في فهمه .. فعلاقات كتير بتفشل و تنهار بالرغم أنها بتكون قايمه علي حب !! عشان مفيش عنصر التواصل ده ,, فأنا بحبك و عاوزك تبقي سعيد و مرتاح بس مش عارف ازاي ؟! و يبقي الوضع أشبه بدكتور خايف علي مريضه و بيتمني له الشفا بجد , بس مش فاهم المريض عاوز ايه أو مدرك سبب ألامه .. فمهما كان بيحب المريض برضه مش عارف يوصل لعلاجه !! ..

ففي النهاية , الغرض مش تقليل أبدا من عظمة الحب لكن إعلاء لقيمة فهم الأخر .. الغرض أدراك الحبيب ككيان نفسي فكري متكامل مش مجرد كيان عاطفي إنفعالي !! .. فجميل جدا ان الشخص يلاقي اللي يحبه و يهتم بيه .. بس الأجمل و الأروع اللي يلاقي اللي يفهمه و يقدر يتواصل معاه ,,

كيرلس بهجت

kirolloc be\get

كيرلس بهجت

طبيب مهتم بالقراية والتدوين

اقرا كمان ل كيرلس بهجت